قالوا عن الاسلام

بوتردبيورا بوتر … ولدت عام 1954 بمدينة ترافيزه في ولاية ميتشغان الامريكيه ، و تخرجت من فرع الصحافه بجامعة ميتشغن ، اعتنقت الاسلام عام 1980 ، بعد زواجها من أحد الدعاة الاسلاميين العاملين في أمريكا ، بعد اقتناع عميق بأنه ليس ثمة من دين غير الإسلام يستجيب لطالب الإنسان ذكرا كان أم أنثى

-1-…. عندما أكملت القران الكريم غمرني شعور بان هذا هو الحق الذي يشتمل على الاجابات الشافيه حول مسائل الخلق و غيرها …. و أنه يقدم لنا الأحداث بطريقة منطقيه تجدها متناقضه مع بعضها في غيره من الكتب الدينية ، أما القران فيتحدث عنها في نسق رائع و أسلوب قاطع لا يدع مجالا للشك بأن هذه هي الحقيقة و أن هذ الكلام هو من عند الله لا محالة –

2-…… إن المضمون الإلهي للقران الكريم هو المسئول عن النهوض بالانسان و هدايته الى معرفة الخالق ، هذه المعرفة التي تنطبق على كل عنصر …

-3-… كيف أستطاع محمد صلى الله عليه و سلم الرجل الامي الذي نشأ في بيئة جاهلية أن يعرف معجزات الكون التي وصفها القران الكريم و التي لا يزال العلم الحديث حتى يومنا هذا يسعى لاكتشافها ؟ لا بد اذن ان يكون هذا الكلام هو كلام الله عز و جلفيشارالدكتور سدني فيشر استاذ التاريخ في جامعة اوهايو الامريكيه ، و صاحب الدراسات المتعددة في شئون البلاد الشرقيه التي يدين الاكثرون من ابناءها بالاسلام . مؤلف كتاب الشرق الاوسط في العصر الاسلامي ، و الذي يناقش فيه العوامل الفعالة التي يرجع اليها تطور الشعوب و الحوادث في هذه البلاد و أولها الاسلام

-1-أن القران كلام الله يشد فؤاد المسلم ، و تزداد روعته حين يتلى عليه بصوت مسموع ، و لكنه لا يفهم هذه الروعه كما لم يفهما زملاءه الذين سبقوه الى الاعتراف ببلاغه القران ، و اعتمادا على اثره البليغ في قلوب قراءه و سامعيه ثم يقفون عند تقرير هذه البلاغه بشهاده السماع

-2-…. أن القران كتاب تربية و تثقيف ، و ليس كل ما فيه كلام عن الفرائض و الشعائر ، و أن الفضائل التي يحث عليها المسلمين من أجمل لفضائل و أرجحها في موازين الخلاق و تتجلى هداية الكتاب في نواهيه كما تتجلى في اوامره

Vero eos et accusamus et iusto odio dignissimos ducimus qui blanditiis praesentium voluptatum deleniti atque corrupti quos dolores et quas molestias excepturi sint occaecati cupiditate non provident
Lexie Ayers
Lorem ipsum dolor sit amet, consectetur adipiscing elit, sed do eiusmod tempor incididunt ut labore et dolore magna aliqua. Ut enim ad minim veniam, quis nostrud exercitation ullamco laboris nisi ut aliquip ex ea commodo consequat. Duis aute irure dolor in reprehenderit in voluptate velit esse cillum dolore eu fugiat nulla pariatur.

The most complete solution for web publishing

Lorem ipsum dolor sit amet, consectetur adipiscing elit, sed do eiusmod tempor incididunt ut labore et dolore magna aliqua. Ut enim ad minim veniam, quis nostrud exercitation ullamco laboris nisi ut aliquip ex ea commodo consequat. Duis aute irure dolor in reprehenderit in voluptate velit esse cillum dolore eu fugiat nulla pariatur.
Lorem ipsum dolor sit amet, consectetur adipiscing elit, sed do eiusmod tempor incididunt ut labore et dolore magna aliqua. Ut enim ad minim veniam, quis nostrud exercitation ullamco laboris nisi ut aliquip ex ea commodo consequat. Duis aute irure dolor in reprehenderit in voluptate velit esse cillum dolore eu fugiat nulla pariatur. Excepteur sint occaecat cupidatat non proident, sunt in culpa qui officia deserunt mollit anim id est laborum.

Share this post:

Related Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Lorem ipsum dolor sit amet, consectetur adipiscing elit eiusmod tempor ncididunt ut labore et dolore magna

About Us

من نحن اليقين اعتقاد جازم مطابق لا يمكن زواله صحيفه عربية امريكيه اسبوعيه مستقلة منذ عام 1990 مايزيد عن 25 عاما من العطاء المستمر الناشر البروفيسور : عاهد عبد الفتاح بركات من اكبر الصحف العربية الصادرة في الولايات المتحدة الامريكيه يحررها كبار رجالات الفكر و الادب كما تستقطب كافة الاقلام الشريفة و تدعو الجميع للمشاركة بكتاباتهم و ارائهم البناءة جميع المقالات التي تنشر في الجريدة تعبر عن رأي كاتبيها وليست بالضرورة ان تعبر عن رأي الجريدة … والجريدة لا تتحمل مسؤولية أية مقال يحمل اسم كاتبها ، كما ان جميع المقالات التي تردنا لا ترد الى اصحابها سواء نشرت او لم تنشر ، علما بان جميع المقالا قابلة للنشر ما لم تتهجم على الاديان السماوية أو أعراض الناس ، وأيضا الاعلانات تنشر كما تصلنا من المعلن والجريدة لا تتحمل صحة او خطا المنشور في الاعلان

Visitor

26333