المنتجة والكاتبة ليالي بدر
تكشف خطوات كتابة أفلام تؤهل للتمويل من منصات الدعم


استضافت «كايرو فيلم فاكتوري» المنتجة والكاتبة ليالي بدر في لقاء بعنوان «التقديم لمنصات الدعم، كيف تعبر عن مشروع فيلمك بوضوح».
تناولت بدر في اللقاء الذي حضره عدد كبير من صناع الأفلام والفنانين البصريين خطوات كتابة مشروعات الأفلام، وطرق الإعداد الجيد لخطة التنفيذ، وتحدثت عن ضرورة التأكد من أن كل مراحل الفيلم مخطط لها بدقة، وأن قصة الفيلم نابعة من اهتمام شخصي عميق لصاحب الفيلم، وقالت “تدور الأفلام حول حكايات وتيمات مكررة منذ قديم الأزل، لكن ما يخلق التفرد والخصوصية لكل فيلم هو أن يمس صانعه بشكل ذاتي، وأن يكون له تصوره الخاص والمختلف لسرد الفيلم” مشيرة إلى أن مدى صدق واقتناع صانع الفيلم يظهر في طريقة صياغته لمشروعه.
وأضافت بدر أن ثقافة المخرج والكاتب ودرايتهم بعالم الفيلم وشخصياته ودوافعها، ودراستهم لكل تفاصيل رحلة الأبطال هي ما تجعل أفكارهم واضحة للمتلقين، ومن بينهم لجان الاختيار والتحكيم في منصات الدعم. إلا أنها أشارت إلى أن عدم التوفيق في الحصول على الدعم لا يعني بالضرورة أن المشروع غير جيد، وإنما هناك عوامل كثيرة تتحكم في قرارات لجان الاختيار والتحكيم، ومن بينها وجود عدد كبير من المشاريع، أو حاجة المشروع نفسه لمزيد من التطوير “التعلم من التجارب مهم جدًا، وعلينا كصناع أفلام أن نكون منفتحين على تطوير أفكارنا والعمل بجدية على الإستفادة من أصحاب الخبرة في كل مجال من مجالات صناعة الأفلام وتكوين فريق عمل مقتنع بالمشروع، فالسينما عمل جماعي وليس فردي، إنه يشبه رقصة جماعية يشارك فيها فريق العمل بشكل متناغم وكل فرد فيها لها دوره”.
وأشارت بدر إلى ضرورة عدم الاستعجال في إرسال مشروعات الأفلام لصناديق ومنصات الدعم قبل أن تكون مكتملة تماماً وعلى قدر كبير من الوضوح لأن الفيصل الأساسي في اتخاذ قرار بشأن مشروع ضمن مئات المشروعات التي يتم تقديمها هو وضوح كل الجوانب الفكرية والجمالية للفيلم، وأن التمكن من حكي قصة الفيلم في عدد محدود من الكلمات تتضمن قصة الأبطال، وعالمهم، والصراعات التي يواجهونها، والنوع الذي ينتمي إليه الفيلم، وعلاقة القصة بصانع الفيلم، يعطي القارئ انبطاعًا وافيًا عن المشروع.
وقالت بدر إن دور الفن تغيير العالم، وتغيير الأشخاص وهو بالتالي يتطلب الأمل، والإصرار، والعمل بجدية، والإنفتاح على مصادر الثقافة والفنون المختلفة، ودراسة الواقع بشكل جيد، واقتراب الفنان من ذاته والبحث في داخله عن دوافعه الحقيقية وراء العمل الفني، والتعلم المستمر. وقالت “لم أتردد في اتخاذ قرار دراسة السيناريو في نيويورك فيلم أكاديمي قبل عشر سنوات، بعد شوط طويل جدًا من الخبرة بداية من دراسة السينما في ألمانيا، مرورًا بكتابة القصص وإخراج الأفلام ، والعمل في الإنتاج مع أكبر وأهم المؤسسات التلفزيونية والسينمائية في العالم العربي ومن بينها أي أر تي، وروتانا، والتعاون مع أهم المخرجين في مصر والعالم العربي سواء من صناع الأفلام المخضرمين أو الشباب الذين صارت لهم مكانة مميزة في المشهد السينمائي، وليس انتهاء بالإشراف على مشروعات الأفلام والمشاركة ضمن لجان الاختيار والتحكيم في كثير من المهرجانات ومنصات دعم الأفلام العربية. لكن كل ذلك لا يمنعني أبدًا من الاستزادة من العلم واكتساب المزيد من المهارات وتطوير الخبرات بشكل دائم”.
من جهتها قالت المخرجة ناهد نصر مؤسسة “كايرو فيلم فاكتوري” إن اختيار موضوع اللقاء جاء بناء على حاجة ملحة لكثير من صناع الأفلام، وقالت “في ظل محدودية الموارد الإنتاجية، وغياب الصناديق دعم الإنتاج المحلية، فإن المنصات والصناديق الإقليمية، وأحيانًا الدولية لدعم الأفلام تكاد تكون الفرص الإنتاجية المتاحة، وبالتالي فإن الإعداد الجيد لمشروعات الأفلام يصبح ضرورة” مشيرة إلى أن أحد أهداف كايرو فيلم فاكتوري هو مشاركة الحلول والخبرات العملية القابلة للتنفيذ بين صناع الأفلام في مختلف مراحل صناعة الفيلم، وأن سلسلة اللقاءات الشهرية التي تجمع بين صناع الأفلام المحترفين والجدد هي جزء من أنشطة كايرو فيلم فاكتوري لتحقيق هذا الهدف.
وأكدت أن دعوة المنتجة والمخرجة ليالي بدر جاءت بناء على خبرتها الواسعة كصانعة أفلام، ومنتجة، وعضوة في لجان الاختيار والتحكيم في الكثير من المهرجانات وصناديق ومنصات دعم الأفلام، بالإضافة إلى عملها مع كبار المخرجين والمؤسسات السينمائية والتلفزيونية في مصر والعالم العربي كمنتجة وكمستشارة.
يذكر أن ليالي بدر كاتبة سيناريو، ومنتجة ومخرجة فلسطينية، درست صناعة الأفلام في ألمانيا، وكتابة السيناريو في أكاديمية نيويورك للأفلام. وعملت بدر كمستشارة لمشروعات الأفلام، ومشرفة على الكتابة، وعضوة في لجان اختيار وتحكيم منصات دعم الأفلام في الكثير من المهرجانات، ومنها مهرجان الجونة السينمائي، ومهرجان عمان السينمائي الدولي (أوّل فيلم) ومهرجان مالمو للسينما العربية، ومعمل مهرجان البحر الأحمر لتطوير الأفلام، وصندوق الأردن لدعم الأفلام، وغيرها. كما عملت ليالي بدر أيضًا كمدير للقسم الإبداعي والمبيعات لأكبر الشبكات في الشرق الأوسط، روتانا والـ (ايه آر تي).
تتضمّن محطات المسيرة المهنية لليالي بدر في مجال السيناريو والدراماتورج المسلسل التلفزيوني السعودي الزهرانية”، من إنتاج فادي إسماعيل؛ “صالون هدى” فيلم روائي طويل للمخرج الفلسطيني، الهولندي المرشح السابق لأوسكار هاني أبو أسعد؛ فيلم “أميرة” للمخرج المصري محمد دياب وغيرها.

Vero eos et accusamus et iusto odio dignissimos ducimus qui blanditiis praesentium voluptatum deleniti atque corrupti quos dolores et quas molestias excepturi sint occaecati cupiditate non provident
Lexie Ayers
Lorem ipsum dolor sit amet, consectetur adipiscing elit, sed do eiusmod tempor incididunt ut labore et dolore magna aliqua. Ut enim ad minim veniam, quis nostrud exercitation ullamco laboris nisi ut aliquip ex ea commodo consequat. Duis aute irure dolor in reprehenderit in voluptate velit esse cillum dolore eu fugiat nulla pariatur.

The most complete solution for web publishing

Lorem ipsum dolor sit amet, consectetur adipiscing elit, sed do eiusmod tempor incididunt ut labore et dolore magna aliqua. Ut enim ad minim veniam, quis nostrud exercitation ullamco laboris nisi ut aliquip ex ea commodo consequat. Duis aute irure dolor in reprehenderit in voluptate velit esse cillum dolore eu fugiat nulla pariatur.
Lorem ipsum dolor sit amet, consectetur adipiscing elit, sed do eiusmod tempor incididunt ut labore et dolore magna aliqua. Ut enim ad minim veniam, quis nostrud exercitation ullamco laboris nisi ut aliquip ex ea commodo consequat. Duis aute irure dolor in reprehenderit in voluptate velit esse cillum dolore eu fugiat nulla pariatur. Excepteur sint occaecat cupidatat non proident, sunt in culpa qui officia deserunt mollit anim id est laborum.

Share this post:

Related Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Lorem ipsum dolor sit amet, consectetur adipiscing elit eiusmod tempor ncididunt ut labore et dolore magna

About Us

من نحن اليقين اعتقاد جازم مطابق لا يمكن زواله صحيفه عربية امريكيه اسبوعيه مستقلة منذ عام 1990 مايزيد عن 25 عاما من العطاء المستمر الناشر البروفيسور : عاهد عبد الفتاح بركات من اكبر الصحف العربية الصادرة في الولايات المتحدة الامريكيه يحررها كبار رجالات الفكر و الادب كما تستقطب كافة الاقلام الشريفة و تدعو الجميع للمشاركة بكتاباتهم و ارائهم البناءة جميع المقالات التي تنشر في الجريدة تعبر عن رأي كاتبيها وليست بالضرورة ان تعبر عن رأي الجريدة … والجريدة لا تتحمل مسؤولية أية مقال يحمل اسم كاتبها ، كما ان جميع المقالات التي تردنا لا ترد الى اصحابها سواء نشرت او لم تنشر ، علما بان جميع المقالا قابلة للنشر ما لم تتهجم على الاديان السماوية أو أعراض الناس ، وأيضا الاعلانات تنشر كما تصلنا من المعلن والجريدة لا تتحمل صحة او خطا المنشور في الاعلان

Visitor

26333