أسير الحرب

بروفيسور – عاهد بركات

لماذا اعلنت الولايت المتحدة ان صدام حسين أسير حرب؟ وما هو هدفها من ذلك ؟

المعروف ان صدام حسين – القائد ، الزعيم ، الديكتاتور ، الطاغية ، البطل ، الاسطورة ، المجرم ، قاتل الابرياء …. الى مالانهاية ” اول زعيم عاملي وعربي حصل عليى هذاالعدد من الألقاب ، صدام حسين هذا كان الصديق الحميم لأمريكا وكان يلقى المساعادات الحربية والعكسرية والاستخبارية من الولايت المتحدة الامريكية اثناء حربه مع ايران وكان وزير الدفاع الامريكي الحالي هو حلقة الوصل بين صدام حسين و الولايت المتحدة في عهد ريغان ، اما في عهد جورج بوش الاب فقد اخذ الضوء الخضر لدخول دولة الكويت لتخويف الاسرةالحاكمة الكويتية فقط ، واعلامها بان هنك قوة تستطيع الولايت المتحدة الامريكية استخدامها اذا ما فكرت الكويت بالتعالي على اسيادها ، ولكن صدام حسين و بعد هروب امير الكويت المعظم و جميع افراد العائلةالحاكمة الى السعودية وباقي دول العالم ، أعجب باللعبة وقرر الاستمرار في احتلاله للكويت ظانا منه بان الضوء الاخضر الذي اخذهمن امريكا سيحميه ، ناسيا بان هؤلاء الجبناء سيفتوحون دفاتر شيكاتهم وحقول النفط لاسيادهم مقابل ارجاع الكويت اليهم حتى ولو كانت محروقة بالكامل ، وبفعل الخيانة الداخلية خسر صدام حسين حربه ، ودخل في صراع دام اكثر من ثلاثة عشر عاما من امريكا الى انجاء جاء الابن ليأخذ ثأره أبيه ، جاء جورج دبليو بوش وأعلن حربه على الارهاب وقال بالحرف الواحد ” ان لم تكن معنا فانت ضدنا ” اعلن حربه على افغانستان والعراق وسوريا وليبا ، وبدا القرن الحادي والعشرين بأولى حروبه وكانت افغانستان وبعدها العراق ، و لم يهرب صدام حسين عندما دخلت القوات الامريكية للعراق وظل يدافع عن وحدة العراق و لم ينسى بان امريكا سوف تشتري الضمائر المريضة لذا قام بتعين أولاد عمه المقربين والمقربين جدا مستشارين له ولم يكن يتوقع بان اولاد عمه سوف يبيعون ضمائرهم ، وافشاء اسراره للعدو الغاشم مقابل مبالغ كبيرة من الدولار والحصول على الجنسيةالامريكية والاقامة في اجمل القصور في الولايت المتحدة الامريكية ، وسقط العراق في ايدي الاحتلال الامريكي وظل صدام حسين البعبع لامريكا ولمجلس الحكمالمحلي وظلت لمخاوف تتراودهم بعودة صدام الى سدرة الحكم ، واستمرت عملية شراءالضمائر المريضة الى حسين تم تخدير صدام حسين من قبل ابن عمه ومستشاره وحافظ اسراره وتنفيذ مسرحية القبض على صدام داخل حفرة ذليلا ، لاهانة العرب والعروبه والاسلام بغض النظر عن انتماء صدام حسين ، انه يمثل دول عربية اسلامية ، ، الذل والمهانة للعرب والاسلامة من قبل امريكا ، والحكام العرب يصفقوق ويبتهجون وبعض ضعفاء النفوس من الشعوب العربية يقيمون الافراح والليالي الملاح في الشوارع وفي الغرف المغلقة لهذا الصيد الثمين ، وقادة العراق في مجلس الحكم المحلي المعين من قبل امريكا يصدرونعقوبة الاعدام على الرئيس العراقي السابق من غير محاكمة ، وهم الذي طالبوا بمحاكمته محاكمة عادلة في العراق …وبعد هذا السيناريو اعلنت الولايات المتحدة الامريكية بان صدام حسين أسير حرب ، و بهذا لا يستطيع احد أي معلومات من صدام حسين عن طريق القوة لان القانون يحميه وكل ما هو مطلوب منه ان يعطي اسمه ورقمه العسكري فقط ، بهذا تخلصت الولايات المتحدة الامريكية من مخاوفها بان يفشي صدام حسين علاقته مع امريكا في جميع ما قام به من حروب أو مذابح أو استخدام السلاح الكيماوي والله من وراء القصد أسير حرب

Vero eos et accusamus et iusto odio dignissimos ducimus qui blanditiis praesentium voluptatum deleniti atque corrupti quos dolores et quas molestias excepturi sint occaecati cupiditate non provident
Lexie Ayers
Lorem ipsum dolor sit amet, consectetur adipiscing elit, sed do eiusmod tempor incididunt ut labore et dolore magna aliqua. Ut enim ad minim veniam, quis nostrud exercitation ullamco laboris nisi ut aliquip ex ea commodo consequat. Duis aute irure dolor in reprehenderit in voluptate velit esse cillum dolore eu fugiat nulla pariatur.

The most complete solution for web publishing

Lorem ipsum dolor sit amet, consectetur adipiscing elit, sed do eiusmod tempor incididunt ut labore et dolore magna aliqua. Ut enim ad minim veniam, quis nostrud exercitation ullamco laboris nisi ut aliquip ex ea commodo consequat. Duis aute irure dolor in reprehenderit in voluptate velit esse cillum dolore eu fugiat nulla pariatur.
Lorem ipsum dolor sit amet, consectetur adipiscing elit, sed do eiusmod tempor incididunt ut labore et dolore magna aliqua. Ut enim ad minim veniam, quis nostrud exercitation ullamco laboris nisi ut aliquip ex ea commodo consequat. Duis aute irure dolor in reprehenderit in voluptate velit esse cillum dolore eu fugiat nulla pariatur. Excepteur sint occaecat cupidatat non proident, sunt in culpa qui officia deserunt mollit anim id est laborum.
Related Posts

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Lorem ipsum dolor sit amet, consectetur adipiscing elit eiusmod tempor ncididunt ut labore et dolore magna

About Us

من نحن اليقين اعتقاد جازم مطابق لا يمكن زواله صحيفه عربية امريكيه اسبوعيه مستقلة منذ عام 1990 مايزيد عن 25 عاما من العطاء المستمر الناشر البروفيسور : عاهد عبد الفتاح بركات من اكبر الصحف العربية الصادرة في الولايات المتحدة الامريكيه يحررها كبار رجالات الفكر و الادب كما تستقطب كافة الاقلام الشريفة و تدعو الجميع للمشاركة بكتاباتهم و ارائهم البناءة جميع المقالات التي تنشر في الجريدة تعبر عن رأي كاتبيها وليست بالضرورة ان تعبر عن رأي الجريدة … والجريدة لا تتحمل مسؤولية أية مقال يحمل اسم كاتبها ، كما ان جميع المقالات التي تردنا لا ترد الى اصحابها سواء نشرت او لم تنشر ، علما بان جميع المقالا قابلة للنشر ما لم تتهجم على الاديان السماوية أو أعراض الناس ، وأيضا الاعلانات تنشر كما تصلنا من المعلن والجريدة لا تتحمل صحة او خطا المنشور في الاعلان

Visitor

26333